mardi 25 mai 2010

كاكــــي

أصابك الملل و طاش عن اجفانك النوم

تستغرب ، إذ قد مضى وقت طويل لم يطش عنك النوم في أعقاب الليل

تفتح التن-بلوڤ الذي لم يبقى لك غيره متاحا

تضع ذراعك على الطاولة و تضع خدك على كفك... تبحث سدى عن مدونة قد يتاح لك الولوج إليها

و لكن هيهات ...... ما كل ما يتمنى المرء يدركه ، كل المدونات محجوبة

يصيبك القلق ... و يتحول القلق تدريجيا إلى توتر

اعتدت انه كلما أصابك التوتر تضع كعبة شوينڤوم في فمك تلوكها بكل ركاكة

و لكن هيهات مرة أخرى ... لا يوجد شوينڤوم ، و انت في أعقاب الليل

لا تقنط أيها الفتى .... مع الشيف عباس لا شوينڤوم بعد اليوم

و الشوينڤوم بطبعه مضر بالصحة .... لانك بوضعه في فمك و مضغه دون هوادة ترسل إشارة لبطنك الخاوي أن استعدي فالأكل قادم

و تنتظر بطنك المسكينة ... تنتظر، و تنتظر ... دون فائدة .... و انت لا تأبه

كأنك تقول لها ، استنّي يا دجاجة حتى يأتيك القمح من باجة

أما باجة ..... صحة ليها باجة خذات الكوب

و تبقى بطنك هكذا .... مسكينة

مع الشيف عباس، ما رأيك في بعض من صوابع الكاكي.... تڤرمشها في شراهة فتذهب عنك الستراس

نعم ، لقد اكتشفت ان الكاكي يذهب الستراس .... و هو مفيد إذ انك ستضع شيئا ذا قيمة تلهّي فيه بطنك

الليلة أيها الفتى ستطبخ الكاكي ، و ستمنحه ذلك الاحساس الذي اشتقت اليه بالتأكيد و اشتقت لعبارة الشيف عباس اذ يقول

متى منحنا ما نطبخ احساسنا ، فسيمنحنا اللذة

المقادير:
  • فارينة ، سميد
  • حليب
  • ملح ، خميرة
  • زيت
طريقة التحضير:
  • نخلط الفارينة مع السميد مع الحليب و الملح و يضاف الماء حسب الرغبة
  • تضاف الخميرة و ينتظر قليلا حتى يتخمر العجين
  • نسخن الزيت
  • نضع العجين بعد أن نشكله أصابع رقيقة (نفتله بأيدينا كما فعلنا سابقا مع الحلالم و لكن هذه المرة اطول قليلا)
  • سيحمر العجين بسرعة ، حينها سنقوم بإخراجه في لمح البصر
  • يوضع فوق كاغط جاف حتى يستقطر و يبرد على مهل


تهانينا ، الكاكي أصبح جاهزا للأكل بسرعة .... لذيذ جدا لدرجة انك ستأكله و انت تردد

يا مبنّو ، زيدني منّو